لقد نهانا الله سبحانه وتعالى عن عمل المعاصى، وهناك العديد من المعاصى التى نهى الله عنها وحرمها على الناس، ولكن هناك من يقوم بعمل هذه المعاصى رغم تحريمها. ولكن هناك معصية قد نهانا الله عنها ولم ولن يفعلها أحد أبداً هل تعرف ما هى؟

إن الله قد نهى عن بعض المعاصى، ومن المعاصى التى نهى الله عنها ولم يفعلها أحد بالفعل هى أنه عز وجل قد نهى عن أن يقوم أحد بنكاح زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم. حيث ورد فى القرآن الكريم قوله تعالى:
بسم الله الرحمن الرحيم
(وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا ۚ إِنَّ ذَٰلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا )
سورة الأحزاب.
والحكمة فى نهى الله تعالى عن أن يقوم أحد بالزواج من زوجات رسول الله بأن رسول الله هو أفضل البشر،
ولن يأتى أحد افضل من الرسول صلى الله عليه وسلم.
والله أعلم